- شعار الائتلاف

الجمعة, 23-نوفمبر-2012
خاص -
خبر صحفي عاجل للنشر:
منظمات حقوقية يمنية تتهم قطر بالقرصنة الجوية على أمتعة وحقائب الناشط الحقوقي محمد علي علاو ونهب محتوياتها بالشراكة مع حليفتها إسرائيل .. وتأييد كل توصيات مؤتمر الخرطوم للتضامن العالمي مع السودان وفلسطين ضد الاعتداءات الإسرائيلية ،والبدء في إجراءات رفع شكاوى جنائية ومدنية محلية ودولية ضد قطر لمنعها من استمرار القرصنة والتعويض عن جرائم قرصنتها وإغلاق سفارة قطر في اليمن .

خاص

اتهم عدد من مؤسسات المجتمع المدني اليمني غير الحكومية المنضوية في ائتلاف "شركاء" في اجتماعها الدوري المنعقد عصر اليوم بصنعاء : اتهمت دولة قطر وخطوطها الجوية بممارسة جرائم القرصنة الجوية والتقطع على أمتعة وحقائب الناشط الحقوقي محمد علي علاو رئيس رابطة المعونة لحقوق الإنسان ومنسق ائتلاف "شركاء" ونهب محتوياتها بالشراكة والتنسيق مع حليفتها إسرائيل ،يأتي ذلك على خلفية مشاركة علاو في مؤتمر التضامن العالمي ضد العدوان الإسرائيلي على السودان والذي عقد في الخرطوم من 18 وحتى 20 نوفمبر 2012م والإعلان عن ميلاد التحالف العالمي لحقوق الإنسان ضد العدوان الإسرائيلي ضد السودان وفلسطين وبحضور عالمي كبير ،،واتهمت مؤسسات "شركاء " في بيانها دولة قطر بممارسة جرائم القرصنة والتقطع وتدمير الشعوب والحكومات العربية وبالذات تلك المناهضة للتطبيع مع الكيان الصهيوني المحتل وخدمة لحليفتها المسماة إسرائيل و-بحسب البيان- :فالدليل هو ان شنطة علاو الى الآن لم تعود إليه بالرغم من انتهاء المؤتمر وعودته الى صنعاء منذ ثلاثة ايام بعد ابلاغه للخطوط القطرية رسميا بالجريمة فور حصولها وعند عودته الى صنعاء ؟؟ .
وفي هذا الخصوص اقر اجتماع ائتلاف "شركاء" والذي يضم في عضويته 35 منظمة مدنية يمنية غير حكومية وبالإجماع التضامن مع ابناء السودان وفلسطين ضد الاعتداءات الاسرائيلية المتكررة ، كما اقر الاجتماع إدانة واستنكار جرائم وممارسات قطر ضد القضايا العربية المشروعة في فلسطين والسودان واليمن وبقية الدول ،ودعا البيان كل الشعوب والدول العربية الى عزل قطر ومقاطعتها كجزء أساسي من حملة مقاطعة الكيان الصهيوني ،كون قطر تعتبر احد أذرعة وأيادي هذا الكيان الصهيوني المحتل ، .
كما اقر الاجتماع العمل على تنفيذ كل توصيات ومقررات مؤتمر التضامن العالمي مع السودان وفلسطين ضد الاعتداءات الإسرائيلية ودعوا الى تفعيلها ، وبالمناسبة أقرت طلب انضمامها لعضوية التحالف الدولي لحقوق الإنسان ضد العدوان الإسرائيلي الذي تشكل من هذا المؤتمر العالمي ،ووجه الاجتماع الشكر والتقدير للاخ محمد علاو منسق الائتلاف على جهوده العربية المخلصة للتضامن مع الأشقاء في القضايا المصيرية وتضامنهم الكامل معه ضد ماحصل عليه من انتهاكات مخطط لها من قطر ،، واقر الاجتماع تشكيل فريق قانوني من المحامين مهمته رفع وتحريك شكاوى جنائية ومدنية محلية ودولية ضد قطر وقياداتها عن جرائم القرصنة والإرهاب والتقطع الذي ارتكبتها ضد المحامي علاو وبقية الجرائم التي يرتكبونها خدمة للتطبيع مع الكيان الصهيوني ،وكذا المطالبة بإعادة شنطة وأمتعة ومتعلقات المحامي علاو فورا وتحميلها مسؤلية الاشياء التي بداخلها ،ومطالبتها بالتعويض عن جرائم قرصنتها وشراكتها مع الكيان الصهيوني، واقر الاجتماع مطالبة الشعب والحكومة اليمنية والشعوب العربية كافة الى إغلاق سفارات دولة قطر في كل الدول العربية ابتداء باليمن كون ذلك يعتبر اعتراف رسمي منهم بإسرائيل التي تعتبر قطر فرعها العربي النشيط كما هو معلوم للجميع.
الجدير بالذكر ان المحامي محمد علاو كان قد شارك في مؤتمر التضامن العالمي ضد العدوان الإسرائيلي على السودان والذي انعقد في مدينة الخرطوم في 18-20/11/2012م: وانبثق عنه صدور الإعلان عن ميلاد التحالف العالمي لحقوق الإنسان ضد العدوان الإسرائيلي ،وذلك بدعوة من المجموعة الوطنية لحقوق الإنسان والشبكة الدولية للحقوق والتنمية وآلية التضامن الأفريقي الذين نظموا هذا المؤتمر الدولي .
حيث أعلن من خلال التوصيات عن ميلاد التحالف العالمي لحقوق الإنسان ضد العدوان الإسرائيلي ومقره جنيف مع إنشاء مكتب فرعي للتحالف بالخرطوم وإنشاء سكرتارية دائمة بجنيف لتسيير أعمال التحالف إضافة لإنشاء مكاتب فرعية في عواصم بعض الدول والتي يتركز فيها نشاط منظمات المجتمع المدني المشاركة ومنها اليمن .

وقرر المؤتمر إنشاء لجنة للشكاوي التي باشرت مهامها منذ اليوم بتقديم شكوى ضد إسرائيل من خلال الحصول على توكيلات قانونية من ضحايا العدوان .
وأكدت أن كافة منظمات التحالف ستكثف نشاطها لابلاغ صوت الشعب للحكومات وفتح الباب واسعاً لأي منظمة تلتزم بميثاق هذا التحالف مع الالتزام بالوقوف مع كافة الشعوب المستضعفة في العالم وخاصة التي عجزت عن إيصال صوتها للمحافل الدولية .
وأعلنت عن وضع كافة الإمكانيات من أجل الانطلاق السريع في كافة الدول بهدف وقف العدوان والغطرسة التي تمارسها بعض الدول على الشعوب المستضعفة وعلى رأس هذه الدول إسرائيل .
وأدان المؤتمر الاعتداء الإسرائيلي على السودان و اعلن تضامنه مع ضحايا العدوان ودعا الجهات الدولية بإدانة إسرائيل على هذا العدوان وانتهاكها لسيادة السودان مؤكداً أن الاعتداء على مصنع اليرموك ليس اعتداءاً عسكرياً بل يمثل اعتداءاًت على مدنيين وخرقاً لميثاق الأمم المتحدة داعياً الأمم المتحدة الى إلغاء عضوية إسرائيل في منظماتها .
وطلب المؤتمر من الحكومات العربية والأفريقية إعادة مواقفها مع إسرائيل وإلغاء كافة الشراكات الموقعة بينها ودولة الكيان الصهيوني ومناشدة الشعب الفلسطيني بالتوحد إضافة لتبني إستراتيجية محددة مع وجود إحصائية دقيقة عن انتهاكات إسرائيل والاستشهاد بها في كافة المنتديات مع التركيز على أثر هذه الاعتداءات على حياة الشعوب في كافة النواحي .
ودعا المؤتمر من خلال توصياته الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي وجامعة الدول العربية للتحقيق في انتهاك إسرائيل لسيادة السودان .
وأدان المؤتمر التمييز العرقي الصهيوني العنصري ودعا إلى استخدام سلاح البترول وسحب الأموال العربية من البنوك الصهيونية .
وناشد المؤتمر الجاليات العربية في الولايات المتحدة إقامة دعوى قانونية ضد إسرائيل لاستخدامها التقنيات الأمريكية في ضرب مصنع اليرموك استناداً إلى نص الدستور الأمريكي الذي يمنع هذا التصرف .
ودعا المؤتمر المدعى العام للمحكمة الجنائية الدولية بتحريك دعوى ضد إسرائيل لاعتداءاتها المتكررة على السودان وفلسطين .
وللمزيد من تفاصيل توصيات المؤتمر يمكنكم ويارة الرابط الاتي :
http://www.nghr-sd.org/index.php/worldconference11/37-2012-11-13-09-29-15/85-2012-11-20-11-32-04.html?tmpl=component&print=1&layout=default&page=

هذا الله الموفق والمعين
صادر عن ائتلاف مؤسسات المجتمع المدني اليمني "شركاء"

تمت طباعة الخبر في: السبت, 18-سبتمبر-2021 الساعة: 04:22 ص
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.maonah.org/maonah/news-668.htm