- شعار الرابطة

الجمعة, 05-يونيو-2020
خاص -
بيان صحفي :
رابطة المعونة تدين جريمة مقتل السيد جورج فلويد
،وتستنكر ما تلاها من جرائم العنف وإثارة الفوضى والشغب ونهب الممتلكات العامة والخاصة و التحريض عليها في عدد من المدن الأمريكية ،وتقررتشكيل وحدة رصد وتوثيق الأضرار والخسائر الجسيمة التي لحقت بالمجتمع اليمني الأمريكي.

رابطة المعونة لحقوق الإنسان والهجرة
نيويورك – خاص

دانت الرابطة بشدة جريمة مقتل المواطن الأمريكي من أصول افريقية جورج فلويد،البالغ من العمر ٤٦ عاماً والذي توفي أثناء عملية اعتقاله من قبل عناصر من شرطة مدينة مينابلس في ولاية مينسوتا الأمريكية ،بعد اعتداء عليه من احد عناصر الشرطة حتى فارق الحياة في ظل سكوت بقية عناصر الشرطة المتواجدين في الموقع عن إنقاذ حياة المجني عليه وخاصة وهو كان يناشدهم جميعا انقاذ حياته قبل ان يفارق الحياة ولكن دون جدوى للأسف الشديد .

وفي السياق نفسه ، أستنكرت الرابطة في بيانها كل الاحداث المؤسفة التي أعقبت هذه الجريمة من جرائم الشغب والفوضى ونهب الممتلكات العامة والخاصة والتحريض عليها و التي أعقبت الجريمة ،والتي لازالت تنتشر في عدة مدن أمريكية ،وكان من نتائجها حصول أضرار جسيمة وحالات نهب وسلب للمحلات التجارية والممتلكات بشكل عام وخاصة تلك المملوكة للتجار اليمنيين الامريكيين في عدة مدن أمريكية ،كما تسببت في حصول جرائم قتل وإصابات لعدد من المواطنين ، وستقوم الرابطة بالشراكة مع منظمات حقوقية في امريكا برصد وتوثيق تلك الأضرار والخسائر لتقييمها وتقديمها للجهات المختصة لتعويض المتضررين .

وقال البيان الصادر هذا اليوم : ان الرابطة وهي تطالب الشرطة الأمريكية بضرورة مراعاة معايير حقوق الإنسان خلال التعامل مع التظاهرات والاحتجاجات السلمية للمواطنين الامريكيين ،فإنها تطالب السلطات الأمريكية المختصة بالإسراع في انجاز التحقيق حول وفاة "جورج فلويد" ومحاسبة كل الجناة الذين ارتكبوا هذه الجريمة العنصرية المقززة وتقديمهم للمحاكمة العادلة وضمان حقوق الدفاع عنهم وفقا للقانون ،وبنفس الوقت تطالب بملاحقة كل العناصر المتورطه في إثارة الشغب والفوضى وجرائم نهب الممتلكات العامة والخاصة والتحريض عليها ،وإحالتهم للقضاء لينالوا جزاءهم العادل والرادع تجاه ما اقترفوه بحق الممتلكات العامة والخاصة وضد دماء الناس بشكل عام .

كما دعت الرابطة جميع أبناء المجتمع اليمني الأمريكي بولاية نيويورك وبقية المدن الأمريكية الأخرى الى عدم الانجرار او الخوض او المشاركة في الاحتجاجات العنيفة التي قد ينتج عنها أعمال شغب وصدام عنيف بين المتضاهرين وافراد الشرطة ، وتتمنى عليهم اخذ أقصى درجات الحيطة والحذر خلال هذه الفترة من خلال اغلاق محلاتهم التجارية وخاصة في الاماكن التي من المتوقع ان يحصل فيها الشغب والتظاهرات لتجنب الاصطدام وتعرض حياتهم وممتلكاتهم للخطر .

والله الموفق والمعين.
تمت طباعة الخبر في: السبت, 15-أغسطس-2020 الساعة: 07:19 م
يمكنك الوصول إلى الصفحة الأصلية عبر الرابط: http://www.maonah.org/maonah/news-941.htm